اخبار عربية ودولية

حزب المؤتمر: مشروع تطوير رأس الحكمة يعزز وضع مصر على مصاف المنافسة العالمية – عالم المعرفة

قال اللواء دكتور رضا فرحات، نائب رئيس حزب المؤتمر وأستاذ العلوم السياسية، إن الصفقة الاستثمارية التي أعلنتها الحكومة المصرية لتنفيذ مشروع تطوير مدينة رأس الحكمة بالساحل الشمالي الغربي تؤكد أن استقرار مصر الداخلي والبنية التحتية التي تحققت خلال الأعوام الماضية تعد إضافة للسياسة المصرية. وساعدت وزارة الخارجية المتوازنة على اكتساب ثقة المستثمرين في هذا الوقت الدولي العصيب.

وأشار في تصريح لـ”عالم المعرفة” إلى أن الصفقة الاستثمارية لديها القدرة على تحقيق مكاسب كبيرة للدولة من خلال إدارة الأموال بعناية والتركيز على مجالات رئيسية مثل خلق فرص العمل ونقل التكنولوجيا وتطوير البنية التحتية، حتى تتمكن مصر من تعظيم فوائد هذه الصفقة وتجنب إهدارها. وأشار إلى أنه مع الاستراتيجية الصحيحة والتنفيذ، يمكن أن تساعد هذه الصفقة الاستثمارية في دفع النمو الاقتصادي وخلق فرص جديدة للشعب المصري..

وأضاف نائب رئيس حزب المؤتمر، أن هذه الصفقة تعد شهادة على التزام الحكومة بجذب الاستثمارات الأجنبية وتعزيز الاقتصاد، حيث تتضمن الصفقة عددًا من المزايا الرئيسية التي ستساعد في دفع النمو الاقتصادي، وخلق فرص جديدة للشعب المصري. ، وانخفاض معدلات البطالة. وهذا لن يفيد الاقتصاد فحسب، بل سيحسن أيضًا مستوى المعيشة لكثير من المصريين.

وأشار نائب رئيس حزب المؤتمر إلى أن المكسب المهم الآخر من هذه الصفقة هو نقل التكنولوجيا والمعرفة. وكثيراً ما يجلب المستثمرون الأجانب معهم تكنولوجيات وخبرات جديدة يمكن أن تساعد في تحسين الصناعات المحلية وزيادة الإنتاجية. ومن الممكن أن يكون لنقل المعرفة هذا أيضًا تأثير طويل المدى على الاقتصاد ومساعدة مصر. أن نصبح أكثر قدرة على المنافسة في السوق العالمية وتعزيز تطوير البنية التحتية في البلاد. ولن يؤدي هذا إلى تحسين نوعية حياة المصريين فحسب، بل سيجذب أيضًا المزيد من المستثمرين إلى البلاد..

وأشار أستاذ العلوم السياسية إلى أنه من أجل تحقيق أعلى عائد استثماري من هذه الصفقة، من المهم أن تقوم الحكومة بإدارة الأموال بعناية، والتأكد من استخدامها بفعالية، والاستثمار في برامج التعليم والتدريب للتأكد من أن ويتم تزويد القوى العاملة المحلية بالمهارات اللازمة للاستفادة من فرص العمل الجديدة التي توفرها الصفقة. الاستثمار بالإضافة إلى ذلك، يجب على الحكومة التركيز على خلق بيئة صديقة للأعمال تشجع ريادة الأعمال والابتكار وخلق مسار نمو اقتصادي مستدام للبلاد، داعية إلى تكثيف الاستثمار الأجنبي في الصناعات المحلية، وضرورة تطوير الاستثمار المحلي في ضوء الأزمات العالمية المتعددة في الوقت الحاضر..

المصدر