منوعات

6 علامات تدل على أنك متوتر ومضغوط.. امنح عقلك استراحة – عالم المعرفة

راحة جسمك تبدأ من عقلك. إذا كان عقلك يشعر بالارتياح، فسوف ينعكس ذلك على جسمك أيضًا. ولكن عندما يكون عقلك متوتراً، يصبح جسمك بأكمله متوتراً. كالعادة، يرسل لنا جسمنا إشارات تحذيرية تشير إلى وجود خطأ ما. إليك بعض العلامات التي تدل على أن جسدك… وعقلك يحتاج إلى الراحة، بحسب موقع “yourtango”.

– العقل مشغول

إذا وجدت أن عقلك مملوء بالأفكار، ويصعب عليك التحكم في تدفق أفكارك، وتجد نفسك تكافح من أجل التركيز على حل مشكلة معينة، فيجب عليك أن تجد طرقًا لتهدئة عقلك، كما أن عقلك يحتاج إلى استراحة بشكل دوري. يمكنك الاستماع إلى الموسيقى، أو المشي، أو الذهاب إلى صالة الألعاب الرياضية، أو مشاهدة فيلمك المفضل. التأمل هو أيضًا وسيلة قوية لتهدئة عقلك.

– مشاكل النوم

إذا كنت تواجه صعوبة في النوم، وتستيقظ عدة مرات في الليل، وتشعر بالتعب وعدم القدرة على العمل بشكل صحيح خلال النهار، فهذا يعني أن عقلك يحتاج إلى الراحة. مواجهة صعوبة في النوم قد تشير إلى أنك تعاني من أفكار غير مفيدة، ولتهدئة عقلك قبل النوم تجنب… استخدم هاتفك المحمول وخذ قسطاً من الراحة من وسائل التواصل الاجتماعي والأخبار للابتعاد عن مشاكل العالم. يمكنك أيضًا كتابة مذكرات لأنها طريقة فعالة للتخلص من أفكارك ومخاوفك. يمكنك إشعال شمعة والجلوس في صمت أو الاستماع إلى الموسيقى الهادئة للمساعدة في إعداد عقلك للنوم.

– الشعور بالتعب طوال الوقت

إذا كنت تشعر بالتعب طوال الوقت، حتى أثناء النوم، فيجب عليك التغلب على هذا التعب من خلال الاهتمام بنفسك. يجب عليك ممارسة الأنشطة التي تساعدك على الاسترخاء والعناية بجسدك وتهدئة عقلك والاستمتاع بالحياة. تناول طعامًا صحيًا واحصل على قسط كافٍ من الراحة.

-انزعاج أكثر من المعتاد

إذا كنت تنزعج بسهولة دون سبب، أو تغضب من أدنى موقف، وترى أصدقاءك يتجنبونك بسبب سلوكك، فمن المحتمل أن تكون هناك مشكلات أساسية تم قمعها، ويمكنك الاستفادة من متخصص يمكنه تسليط الضوء على المشكلات حتى تتمكن من الشفاء. اطلب من الأصدقاء والعائلة مساعدتك.

– تغيرات في مزاجك

إذا وجدت نفسك تبكي بدون سبب فهذا يعني أنك مرهق وتحتاج لبعض الوقت لنفسك وأنك تعاني من التوتر والضغط النفسي. اجعل لنفسك الأولوية، واعرف ما تحتاجه، وكن صادقًا، واطلب المساعدة دون خجل.

– صعوبة في التركيز

إذا نسيت المواعيد، ولا تتذكر أعياد ميلاد أحبائك أو المناسبات المهمة، بل وتنسى تلبية احتياجاتك الأساسية، فهذه علامة على أن عقلك مليء بالمعلومات ويحاول معالجة الكثير منها في وقت واحد. إن أخذ استراحة من العمل للتركيز على احتياجاتك الشخصية يمكن أن يساعدك على العودة إلى المسار الصحيح. الخطوة الأولى هي الاعتراف بأن لديك بعض التحديات التي تحتاج إلى معالجتها.

المصدر