تكنولوجيا

رام الله: الاحتلال يقتحم بلدة ترمسعيا وضاحية السلام شمال القدس

القدس – مصدر الأخبار

اقتحمت قوات الاحتلال ، فجر اليوم الأحد ، بلدة ترمسعيا شمال شرقي مدينة رام الله والبيرة في الضفة الغربية المحتلة.

وفي التفاصيل أفاد شهود عيان أن قوات الاحتلال اقتحمت بلدة ترمسعيا وقامت بمداهمة عدد من منازل المواطنين.

كما بدأوا في نصب أسطح منازل المواطنين وإطلاق وابل من قنابل الغاز المسيل للدموع على منازل المواطنين وممتلكاتهم.

في حين اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي ضاحية السلام شمال شرقي القدس المحتلة.

وانتشر الاحتلال خلال المداهمة وسط أزقة الضاحية ، وشرع في مداهمة عدد من منازل المواطنين ، ما أثار الرعب لدى النساء والأطفال.

وفي سياق متصل ، اقتحمت القوات الخاصة الإسرائيلية ، فجر اليوم الأحد ، مخيم نور شمس في مدينة طولكرم بالضفة الغربية المحتلة.

وذكرت مصادر محلية أن قناصة الاحتلال تسلقوا أسطح المنازل في المخيم بالتزامن مع تفعيل صافرات الإنذار.

فيما أرسلت قوات الاحتلال تعزيزات عسكرية باتجاه مدينة طولكرم ، بعد أن اكتشف المقاومون أمر القوة الخاصة واشتبكوا معها.

وذكر شهود عيان سماع دوي إطلاق نار كثيف في منطقة المدارس نتيجة الاشتباكات بين المقاومين وقوات الاحتلال والوحدات الخاصة التابعة لها.

وبحسب موقع Intelli News ، فقد أوقفت سيارتان تجاريتان في طولكرم ، للاشتباه في أنهما كانتا تقلان قوات خاصة إسرائيلية.

وبحسب موقع موفزك رعام ، تم الكشف عن قوات إسرائيلية خاصة بعد محاولتها دخول مخيم نور شمس لتنفيذ عملية اعتقال أو اغتيال بدم بارد.

بدورها أصدرت مجموعة الاستجابة السريعة (كتيبة طولكرم) بيانا صحفيا وجهته إلى شعبنا الفلسطيني عامة وأهالي طولكرم بشكل خاص.

وقالت الجماعة: “يا جماهير شعبنا العظيم وجنودكم وأبناؤكم يخوضون أعنف وأصفى المعارك وهم يواجهون اقتحام الآليات العسكرية بعد اكتشاف قوة خاصة واستهدافها بالرصاص المباشر”.

وأضافت: “يا عشاق شعبنا العظيم ، اتركوا مجالاً لمقاتليكم للتعامل مع عدونا وعدوكم”.

اقرأ ايضا: نابلس: اصيب بجروح خلال اشتباكات في بلدة برقة بعد مسيرة منددة بالاستيطان


المصدر