ثقافة وفن

من أفضل الملحنين فى سنة 1951؟.. فنانات وفنانون يختارون – عالم المعرفة

حرصت مجلة الكواكب في إصدارها على إصدار “استفتاءات” تتعلق بالفن والفنانين ، بما في ذلك ما نشرته في العدد 29 في يوليو 1951 ، حول “أفضل الملحنين” وطلبت من الفنانين والفنانات في ذلك العصر الإجابة عليها.

ليلى مراد

غنيت لمعظم الملحنين ، ووجدت أن لكل منهم طريقته الخاصة ، لكنني أعجبت بالألحان التي ألفها الموسيقار محمد عبد الوهاب ، خاصة تلك من نوع اللهجة ، حيث لا يمكن أن يقدمها إلا الملحن الماهر في فنه. لهم مع روعتهم.

من فضلك عبده

أنا معجب بالأستاذين محمد عبد الوهاب وزكريا أحمد. الأول كالطبيب الذي يعرف الطب ، يضع اللحن المناسب لكل صوت ، والثاني يفهمني جيدًا ويفتح صدره لآرائي ويناقش معي وأناقشه معه حول اللحن الذي أغنيه.

نجا علي

أعجبني الأستاذ محمد عبد الوهاب لأنه يضع ألحانه بعد دراسة طويلة.

المنفعة الكاملة

أنا معجب بالسيد عبد الرحمن الخطيب لأنه يفهمني جيدًا ، ويشعر بمشاعري ومشاعري ، ويضع ألحانًا تنسجم مع جوهر صوتي ، ويبقى علينا أخيرًا أن نعرف أنه كذلك أخي.

شهرزاد

أنا معجب بالبروفيسور محمود الشريف ، وأنا مدين له بالنجاح لأنه الفنان الذي استطاع فهمي.

سهام رفقي

أعجبت بالبروفيسور عبد الغني الشيخ ، فهو من اكتشف حلقي ، وفهم صوتي واحدًا تلو الآخر ، ونسج له الألحان التي تناسبه.

محمد عبد المطلب

أنا معجب بالبروفيسور محمود الشريف بفضل التفاهم الروحي بيننا ، ولهذا فإن معظم أغنياتي من تأليفه.

عبد الغني السيد

هم ثلاثة: عبد الوهاب ، والسنباتي ، والشريف ، كل منهم يفهمني جيداً ، وبالتالي يمكنني أن أفتخر بأنني جمعت ثلاثة ملحنين عظماء.

هدى سلطان

جميعهم يحبونني ولا يمكنني اختيار أحدهم على الآخر. يقدم الملحن من فنه ما يناسب كل مطرب يؤلف من أجله.

المصدر